أصدقاء لكن غرباء .. من لحظات شخص ساذج

من شهور شخص ما كتب تدوينة “لحظة” – مش أنا طبعا- نالت سخرية الكثيرين، اليوم ولأني شخص ساذج تذكرتها خاصة السطور التي تحدثت فيها عن أصدقاء الثورة، والشهور عدت والسطور أتمحت والفكرة إتنست.

المهم كنت بقول .. يوم 22 فبراير 2012

“اللحظة دي في دائرة مع أصحاب سعيد أن الثورة جمعتني بيهم ونفسي برضه اللحظة تطول والأصحاب يدوموا بس للأسف هتنفض الدايرة وهيبقالي منها ذكرى لحظة
 
صديق الثورة أنا عرفته من الثورة وبحبة من أجل الثورة مش بحاول أعرف عنه إكتر شخصيا لأني ممكن لما أعرفة إكتر يكون مش هو الصديق اللي بتمناه علي المستوي الشخصي، واللي عرفته من الثورة هيفضل طول عمري مرتبط في ذاكرتي بكل ذكريات الثورة وهفضل بعزة مهما طال الوقت وبفتكر كل لحظة من الثورة جمعتني مع الصديق ده 
 
ممكن لو عرفته علي المستوي الشخصي اخسره وأنا مش عايز آخسر حد حبيته من أجل الثورة ‎:)‏

الثورة هتستمر حتي لو استمرت جوايا وبس في لحظات بفتكرها واوقات كتير بكون عايش بيها وعشان اكمل طريق أبتدي بواقع وانتهى كلحظة عدت وذكرى اتحفرت في ذاكرتي”

وأهو جه الوقت اللي بقت التدوينة لحظة والموقف لحظة والأصدقاء لحظة وأرجع ألوم نفسي وبس 🙂

بس خلاص، تمت بحمد الله

Categories:   هلفطة شخصية

Comments

Leave a Reply